علاء الأديب: قصيدة ( ديوان شعري)

ليس عندي غير ديواني شيئ فاقبليه؟
ضحكت منّي وقالت : مالذي افعل فيه؟
اهدني ثوبا أنيقا أرتديه
خاتما ..عقدا…سوارا أقتنيهعلاء الأديب
*****
إنّني احتاج بيتا للسكن
ورخاء بعد مشوار المحن
فمتى أشعر ياهذا بنعماء الوطن؟
لم أكن شعرك يوما ارتجيه.

******
هذه الأشعار ليست لفطور أو غداء أو عشاء
كلمات وحروف من هواء
أعلى الأشعار تقتات الخلايا والدماء؟
زمن الأشعار ولّى .. لست ممن يشتريه

*******
أترى بالشعر نشري مايطيب؟
أترى ندفع شعرا للطبيب؟
ماترانا نُرضع الأطفالَ.. شعرا أم حليب؟
لم يعد للشعر ياشاعر من يهتم فيه

*******
ذرفت عيني دموع الحسرات
فلقد ادركت انّ الشعر مات
وانتهى عصر جميل الكلمات
عندها …شيعت ديواني لقبر يحتويه.

********
25-2-2016

Share on FacebookEmail this to someoneTweet about this on TwitterPrint this pageShare on Google+

التعليقات