شرطي في كربلاء كاد أن يتسبب بمقتل صحفي والسلطات مطالبة بتحقيق عاجل

خبركم – يطالب المرصد العراقي للحريات الصحفية مجلس محافظة كربلاء بالتحقيق في حادثة التجاوز على الزميل حيدر هادي مراسل ومدير مكتب قناة أن آر تي عربية في المحافظة عندما كان يقوم بمهمة صحفية في مبنى مجلس المحافظة صباح أمس الثلاثاء، وتعرض الى إعتداء بإشهار السلاح من قبل شرطي والتهجم بكلمات نابية لولا تدخل بعض الموجودين في المجلس وإنقاذ الزميل الصحفي الذي كان الشرطي يروم إطلاق النار عليه من مسدسه الخاص.16265793_602983946567279_6221811222453456531_nوليد الصالحي مراسل قناة التغيير الفضائية في كربلاء قال للمرصد العراقي للحريات الصحفية، إن زميله حيدر هادي كان يروم الدخول الى مجلس المحافظة لتغطية نشاطات المجلس، وعندما هم بالنزول من سيارته توجه إليه أحد عناصر الشرطة وبادره بالشتائم، ثم أشهر مسدسه الخاص بغية إطلاق النار لولا تدخل بعض الموجودين ومنعه من إطلاق النار جهة هادي.

الصالحي أضاف للمرصد العراقي للحريات الصحفية، إن كاميرات مبنى المجلس سجلت الحادثة كاملة وتثبت أن لامبررات قانونية ولامخالفة من الزميل هادي توجب الإعتداء عليه وإستخدام سلاح أحد أجهزة الدولة التي يفترض أنها لحماية الناس، وليس للإعتداء عليهم.

Share on FacebookEmail this to someoneTweet about this on TwitterPrint this pageShare on Google+

التعليقات