بوستر لشهداء سروج … * – خلدون جاويد

” إنهم يجتاحون بامواج من نار شوارع سروج والاناضول 

انتصارا لسقوط كوكبة كوردية من شهداء “

نحن ! الغائمون حد الحِدادخلدون جاويد
منتكسون في الأقبية
سبايكر تمر مثل سحابة دامعة
وشهداء خان بني سعد
المقتولة مرتين : بالرصاص والصمت
وغيرها بالعشرات
والسؤآلْ
الى متى نحن تمثالْ ؟ .
في سروج طاح 31 شهيدا
زلزل الكورد شوارع الاناضول بالتظاهرات
أما نحن المخدرون
ابناء الإفيون
فلم نفعل سوى قضم المنشورات
وسكب الدموع حليبا لشفاه الرُضّع
في صمت الحجرات
الى متى ونحن تحت الارض
دود يبكي بثياب حداد .
طوبى لقد نهض العملاق مرة
وطوّحوه في ساحة التحرير
مرحى
لينتفض المرة تلو المرة
اكراما لخان بني سعد
لشهداء التفجيرات : زادنا الدموي اليومي .
لنتعلم من “بو عزيزي” الفداء
من ابطال جبال ” قنديل ” الإشراق
من ” سروج ” الشرارة
آلاف الكورد في شوارع الاناضول
كومونات باسلة حد الهستيريا !!!
لمن نستبدل الصراخ بالانين
لمن لانعيد مجد الشوارع
انهض ياضمير
اكتسح الأدران
لقد فسد القلب
وتراخت الاعضاء
انهض ياضمير
انتصر لبقايا الانسان المهدد بالفناء
انهض بوجه الداعِشـَيْن
اختيارك للمذلة حرية ! لكن تذكّر
أن الحياة ضوء بين ظلمتين
وهناك من يردم الضوء بالظلام .
وأنك لست منهم
إنهض وإن كنت وحدك
إنهض لكي ينهض العراق .

*******
21/7/2015

* قضاء سروج التابع لولاية شانلي أورفا التركية

Share on FacebookEmail this to someoneTweet about this on TwitterPrint this pageShare on Google+

التعليقات