قوات الأمن والحشد الشعبي تتقدم في تكريت ومقتل 25 من “داعش” في قصر صدام

(CNN)– تقدمت قوات الأمن العراقية والحشد الشعبي إلى مدينة تكريت من الجهة الجنوبية، في المعارك الدائرة مع تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” وتمكنت من قتل 25 من عناصر التنظيم، وتدمير رشاش من العيار الثقيل كان مركزا على سطح بناية في المدينة، بحسب ما أفاد بيان صادر عن وزارة الدفاع العراقية الأحد.IRAQ-CONFLICT-IS

وقد تقدمت قوات الأمن مدعومة بقوات الحشد الشعبي إلى داخل مدينة تكريت، وأصبحت على بعد 500 متر فقط من مستشفى تكريت الرئيسي، بحسب ما أفاد تلفزيون العراقية نقلا عن اللواء رعد شاكر، قائد الشرطة الاتحادية الذي يتولى قيادة القوات.

وقد تمكنت قوات الأمن وقوات الحشد الشعبي من قتل 25 من عناصر التنظيم في القصر الرئاسي الذي كان للرئيس السابق صدام حسين في مدنية تكريت، حيث يتمركز فيه مقاتلو “داعش”، بحسب ما أفاد تلفزيون العراقية.

وفي سياق متصل ذكر بيان للقيادة الوسطى للقوات الأمريكية، بأن “ست غارات تم شنها بالقرب من تكريت، تم خلالها تدمير وحدات تكتيكية لداعش، كما دمرت موقعا قتاليا تابعا للتنظيم، وسلاحا مقاوما للطائرات.”

Share on FacebookEmail this to someoneTweet about this on TwitterPrint this pageShare on Google+

التعليقات