مؤيد عبد الستار:السويد لن تذهب الى الانتخابات في مارس القادم

أعلن رئيس الوزراء  – رئيس الحزب الديمقراطي الاشتراكي  استيفان لوفين عن عدم الحاجة الى اجراء انتخابات في اذار / مارس 2015 ، بسبب اتفاق الاحزاب المعارضة كتلة حزب المحافظين الجدد / المودرات ، والتي تضم حزب الوسط والحزب المسيحي الديمقراطي وحزب الشعب وقبولهم بالتفاهم مع الكتلة الحاكمة التي تضم الحزب الديمقراطي الاشتراكي – سوسيال ديموكرات – وحزب البيئة ، اضافة الى حزب اليسار الذي يؤيد الحكومة وهو غير متحالف معها في الحكم .

الحوار سيتم بين الكتلتين لمعالجة قضايا ثلاث في نطاق الميزانية التي كان الخلاف بشأنها يوشك ان يوجب اجراء انتخابات جديدة في اذار/ مارس القادم ، والقضايا الثلاث هي / الدفاع ، التقاعد ، والطاقة .

لذلك سيتم التفاهم مع الكتلة المعارضة على وضع ميزانية جديدة ، بدلا من الميزانية السابقة التي قدمتها كتلة الحزب الديمقراطي الاشتراكي والتي صوت ضدها حزب المحافظين الجدد وكتلته اضافة الى الحزب المتهم بالعنصرية حزب السويد الديمقراطي – سفيريه ديموكرات – .

ولذلك سوف لن تكون هناك حاجة الى انتخابات وانما سيتم وضع الميزانية الجديدة بالتفاهم وستستمر حكومة الاقلية – حكومة الحزب الديمقراطي الاشتراكي + حزب البيئة  في قيادة البلاد خلال الفترة القادمة

Share on FacebookEmail this to someoneTweet about this on TwitterPrint this pageShare on Google+

التعليقات