مقالات

متى تحكمنا دولة القانون ؟ – ثامر الحجامي

شعارات انتخابية؛ تملأ الشوارع, وخطب رنانة, ومهرجانات وحفلات صاخبة, وصراع وتشهير سياسي, وانتخابات تجرى, وبرلمان يعقد, وحكومة تشك,ل من اجل أن تحكمنا, دولة القانون ! .القانون ليس شعار انتخابي, فهو ينظم الحياة بكل تفاصيلها, ويضع القواعد التي يسير عليها البناء المجتمعي لكل بلد, وبدونه تعم الفوضى, ويصبح المجتمع أشبه بغابة يحكمها الأقوياء, ويضيع فيها الضعفاء, ويصبح الحق باطلا والباطل حقا, ...

أكمل القراءة »

تحالفات توحي بالخَطر – سلام محمد العامري

قبل كل انتخابات في العراق, تبدأ تحركاتٌ سياسية, من أجل التحضير لما بعد الانتخابات, ما بين تحالفات جديدة, وانشطارات عدة, فلا يمكن أن تحصل قائمة واحدة, على أغلبية تؤهلها لتكوين حكومة محلية, أو حكومة أغلبية, إلا إذا تحالفت مع قوائم أخرى, وهذا ما سبب كثيراً من الأزمات, لاختلاف الرؤى المستقبلية لكل قائمة, وقد تكون البرامج, متضاربة بين تلك القوائم, فيحدث ...

أكمل القراءة »

ترسيم أم تسليم ياسليم سلم – د. نورا المرشدي

د. نورا المرشدي

مابين القول إنها ( إتفاقية ترسيم الحدود بين العراق والكويت) والقول إنها ( إتفاقية تنظيم الملاحة في خور عبدالله) فرق كبير على مستوى السياسة والإقتصاد والنزاعات والإعلام والمزاج الوطني. فلو إفترضنا جدلا أن الإتفاقية التي تمضي حكومة بغداد في تنفيذها بناءا على قرارات أممية ستكون خاصة بترسيم الحدود فإن الوضع سيكون مختلفا، وهذا يعني أن الكويت هي الرابحة لأن الإتفاقية ...

أكمل القراءة »

كلاب المقاومة في مواجهة كلاب الاحتلال بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

كانت سلطاتُ الاحتلال الإسرائيلي وجيش عدوانه حتى وقتٍ قريب تتفرد وحدها باستخدام الكلاب في تنفيذ مهامٍ عسكريةٍ، فضلاً عن المهام البوليسية التقليدية، حيث يوجد في جيش العدو وحدة خاصة بالكلاب العسكرية يطلق عليها اسم “عوكتس”، وهي كلابٌ خاصة ومن سلالاتٍ نادرةٍ، يستورد جيش الكيان أغلبها من هولندا، التي تشتهر بنوعية كلابٍ مطوعةٍ، وقادرة على التعامل مع الإنسان، وتلقي إشاراتٍ منه، ...

أكمل القراءة »

القادة اجهضوا حلم الكورد و ليس الشعب الكوردي – عماد علي

بداية لابد ان نقول ان هناك بونا شاسعا بين القيادة الكوردية و الشعب الكوردستاني في هذه المرحلة و من كافة النواحي . فان الشعب لازال مؤمنا بالحرية و الديموقراطية و بناء كيانه المستقل و ضحى و بقي على روحيته المضحية من اجل اهدافه الاستراتيجية التي يؤمن بها لتحقيقها مهما تطلب الامر . بينما القيادة  في واد لم يلتفت الى ما ...

أكمل القراءة »

ايهما ارهابي ملكك المعظم ام حزب العمال الكوردستاني ؟ – عماد علي

عماد علي

مرة اخرى يسمح احدهم لنفسه ان يقدم على  التطاول على الكورد، سواء مجاملة كانت لراعي الارهاب دولة تركيا ام ايمانا بكلامه المشين من اساسه، انه وزير خارجية المملكة العربية السعودية المتلهث وراء اية دولة كانت في هذه المرحلة التي تغيرت فيها اوضاع سوريا و ما فيها، كي يُخرج بلاده من الازمة الخانقة التي وقعت فيها في اليمن وفشلها هناك و ...

أكمل القراءة »

انقلاب 8 شباط… شر البلية ما يضحك – مؤيد عبد الستار

مؤيد عبد الستار

بعد ثورة الرابع عشر من تموز انتشرت في العراق كتب قيمة من الادب الروسي مثل كتب تولستوي ومكسيم غوركي ودستويفسكي وغيرهم اضافة الى كتب ماو تسي تونغ وستالين ولينين ، وبعضها كان من النوع الثقيل والمجلد تجليدا فاخرا بحيث كانت محل اعتزاز هواة جمع الكتب واصحاب المكتبات التي كانت منتشرة في بيوت المثقفين والسياسيين والمعنيين بالثقافة عامة والسياسة . وكانت ...

أكمل القراءة »

العنوسة بين المعوقات والحلول – اسعد عبدالله عبدعلي

اسعد عبد الله عبد علي

هدى ومنذ السادسة عشر ربيعا وهي تحلم بان يأتي فارس الأحلام, بردائه الأبيض, ممتطيا حصانه مسرعا نحوها, ليخطفها من جحيم حياتها, ولتعيش معه بسعادة وحب, حلم كبر ليبلغ الثلاثين سنة, فها هي ألان بالسادسة والأربعون من العمر, لكنها لم تتوقف عن الحلم, ليلى تفكر كثيرا بأنها على الرغم من تحقيق اغلب أحلامها, من نجاحها في الحصول على الماجستير, وتوظيفها في ...

أكمل القراءة »

عن البرجوازية الكاريكاتيرية وظلال الدولة القومية في كوردستان – دانا جلال

دانا-جلال

بعيداً عن ولادتها وتطورها الطبيعي، نشأت الطبقة العاملة الكوردستانية من رحمِ حاضنات خارجية، تَمثلت الاولى بنطاقِها الوطني (العراق) والدور الريادي للاحتلال البريطاني من خلال بناء (شبكة سكك الحديد، وميناء البصرة، وشركة النفط البريطانية). النفط في كوردستان ومن خلال مدينة خانقين ولاحقا كركوك تُمثل المرحلة الاولى لظهور الطبقية العاملة الكوردستانية.بعد التحرر الوطني في العراق لعبت “رأسمالية الدولة القومية” دورها كحاضنة ثانية ...

أكمل القراءة »

محمد الشذر:المواطن العراقي، واللصوص الثلاث

روى لي والدي انه في خمسينات القرن المنصرم، كان هنالك ثلاث لصوص، يقومون ليلا بالسرقة، وكانت السرقة آن ذاك تشمل “الحلال” -كلمة في اللهجة العامية تعني المواشي والاغنام-، وفي صباح اليوم التالي يجلسون في احد مقاهي المدينة، المعروفة وحين يأتي الشخص المسروق يبحث عن ما يخصه، يتوسطون له ويقولون؛ سنجلب لك ما هو لك مقابل مبلغ مالي، فيقوم بالتسليم على ...

أكمل القراءة »