مقالات

حكومتنا المنتخبة ضحية شعب فاسد …!- وليد كريم الناصري

يَمتهن العمل الإنتخابي، على نطاق دول العالم عدة مهن، ويسلك طرق بعدة إتجاهات، منها المتوازية ومنها المتقاطعة مع التوجهات الأُخرى، ولكل برنامج جماهيره التي تتناسب معه، وتدفع باتجاهه، أما تكون جماهير بدافع الثقافة السياسية، وهنا تُغلب صفة المواطنة، أو تكون دوافع ولائية شخصية للمرشح، ومتبنيات الانتماء التي يخرج منها المرشح، لشغل منصب حكومي تشريعي أو تنفيذي. ينشأ التفاضل الإنتخابي، على ...

أكمل القراءة »

أحكام العشيرة فوق أحكام الشريعة والقانون- اسعد عبدالله عبدعلي

كثر الكلام حول الأعراف والإحكام العشائرية, والتي تطبق في حياتنا, والكلام ما بين معترض ومؤيد, هذه الإحكام بعضها يتطابق مع العدل, لكن جزء أخر منها دليل الفكرة الخاطئة وسيطرة أحكام الغابة, بالاضافة الى معارضة بعضها حتى مع أحكام الشرع المقدس او القانون الحياتي, ولكن تطبيق اعرف العشيرة هو الأصل ألان في واقعنا, مع كم الاعتراضات لكنه يمثل حل مقبول من ...

أكمل القراءة »

فيدرالية الحكيم المتساوية الأضلاع – علي دجن

كنّا نعلم عندما مر العراق بأزمات متعددة منذ سقوط النظام و الى يومنا هذا على ان العراق يتفق فيما بينهم، و كان كل قائد في الحكومة يلعب على الوتر الطائف ناهيك عن الوتر العنصري و العرقي، فمر العراق على كل شي من القتل على الهوية و الانتحاريين تحت عنوان ( يتغدى مع الرسول) اي الفكر الوهابي، و التفجيرات المتكررة التي ...

أكمل القراءة »

لماذا لا يترك الله .. العباد في خلاف، وصراع، ونزاع فلا يخلق لهم أماماً؟؟!! – نعيم حرب السومري

وقع الخلاف بين أبناء البشر منذ قرون عديدة واشتد النزاع بينهم لذلك كانت حكمة الله تعالى في أن يجعل له خليفة في الأرض واجبه أن يحل نزاع بني البشر ويرشدهم إلى طريق الصواب والسداد ويذكرهم بالله تعالى والعودة إليه في كل أمورهم وقد إشارة الآية الكريمة لذلك الخطاب الذي استفهم فيه الملائكة عن خلق بني البشر مع وجود حالة سفك ...

أكمل القراءة »

وفاة رفسنجاني قد تزيد من دور «الحرس الثوري الإيراني» في الخلافة – مهدي خلجي

مهدي خلجي

لعل الوفاة الغير متوقعة لأكبر هاشمي رفسنجاني هي المشهد الأول على المسرح الانتقالي للقيادة الناشئة في إيران، في مسرحية لم تُكتب بعد على الأرجح مشاهدها اللاحقة. فقد لعب الرئيس السابق دوراً فريداً في ترسيخ نفوذ كل من مؤسس الجمهورية الإسلامية، آية الله روح الله الخميني، وخليفته المرشد الأعلى علي خامنئي. وفي وقت لاحق، مهّد الطريق أمام بروز محمد خاتمي كرئيس ...

أكمل القراءة »

فتاتنا الفكري! – رسل جمال

رسل جمال

نحن اليوم قوم نعتاش على الفتات الفكري والعقلي والاخلاقي، مع بالغ الاسف حقيقة لابد من الاعتراف بها، والسبب في ذلك هو قصورنا عن فهم  اﻷرث العظيم، الذي تركه لنا اﻵباء واﻷجداد، من علوم واداب وفنون ملئت مكتبات العالم، واستقت منها الجامعات دروسها.أكتفينا بالفتات الذي ترميه لنا تلك الامم، التي اخذت تراثنا وهضمته جيدا، ولبسنا قشور حضارتهم، من حيث نعلم او ...

أكمل القراءة »

نبش قبر بن خلدون الشعوبي- حسين باجي الغزي

انطلقت بالاونة الاخيرة دعوات وصيحات مبطنة ومنكرة من أن بلاء العالم ومصائبة هي من أمة القران وركيزتها وهم أبناء عدنان وقحطان ..هذة الدعوات ليست جديدة وانما هي نتاج تاريخ طويل من الدعوة للانسلاخ والعودة الى القدم ومنها ماجاء وتكرر في كتابات الاقدمين ومنهم ابن خلدون في ذم واستهجان بداوة وتخلف ووحشية العرب . اليوم تتجدد الدعوات تحت عناوين جديدة فالشعوبية ...

أكمل القراءة »

مشكلتنا في سطور – مرتضى ال مكي

العقل الجمعي او ما تعرفه الفلسفة “الأثر الاجتماعي المعلوماتي”، هو ظاهرة نفسية تفترض فيها الجماهير، ان تصرفات الجماعة في حالة معينة تعكس سلوكاً صحيحاً، ويتجلى تأثير العقل الجمعي في الحالات التي تسبب غموضاً اجتماعياً، وتفقد الجماهير بوصلة تحديد السلوك المناسب، بدافع ان هل الجميع على خطأ. كنت قبل يومين في بغداد مع صديقين اثنين، لإنجاز مهمة ما، ركبنا سيارة “تكسي” ...

أكمل القراءة »

مَتى يرى العراق الأمان؟ – سلام محمد العامري

قال بل كلنتون: صُدِمتُ بقوة وتحدي, هذا الشعب المظلوم في كُتُب التأريخ!. عندما نقرأ تأريخ العراق, الذي وصف ببلد ما بين النهرين, لوجود نهري دجلة والفرات, وأرض السواد لكثرة أراضيه الزراعية, نراه تأريخاً مليئاً بالحروب وظُلم الحكام, على مدى العصور. أسس سكان العراق الأصليون, وهم ما يسمون بالسومريين, أوائل الحضارة في وسط وجنوب العراق, وقد كانت أراضيهم, تمتد الى جزيرة ...

أكمل القراءة »

جبل المكبر بلدةٌ في قلب القدس تٌكَبرُ بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

جنوب مدينة القدس تتربع، وفي أكنافها تقع، وإليها تنتمي، ومنها تلتمس البركة التي اختصها الله سبحانه وتعالى بها، وتفضل بها على من حولها من مدنٍ وقرى، وعلى جبلها وقف الفاروق عمر بن الخطاب خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم، مكبراً مهللاً شاكراً لله سبحانه وتعالى أن أنعم عليه وعلى المسلمين بفتح بيت المقدس، وكان ذلك في السنة الخامسة عشر ...

أكمل القراءة »