ثقافة وفنون

الإبتسامة: لغة الحب والتسامح – حيدر حسين سويري

حيدر حسين سويري

قالوا: • الإبتسامة: كلمةٌ طيبةٌ بلا حروف • الإبتسامةُ: مفتاح السعادة، بابها الحب، وحديقتها السرور، ونورها الأيمان، وجدارها الأمن • الإبتسامة: هي جواز السفر إلى القلوب • الإبتسامةُ: لا تكلفُ شيئاً ولكنها تعني الكثير • الإبتسامة: هي نظام إضاءة للوجه، وتبريد للعقل، وتدفئة للعقل • الإبتسامةُ: قوة حتى في الأزمات • الإبتسامةُ وقت شرود الذهنِ، لقاء من نوعٍ آخر • ...

أكمل القراءة »

علي الخوار الشاعر الوحيد المكرم في مهرجان ضيافة 2017

876

خبركم – الامارات العربية المتحدة : دبي – في اضخم احتفالية اقيمت بدولة الامارات العربية المتحدة في دبي حصد شاعر الوطن الاماراتي علي الخوار جائزة افضل شاعر عربي للعام 2016 في مهرجان ضيافةضمن كوكبة من مشاهير العالم الذين تم تكريمهم  في حفل ضخم أقيم في منتجع أتلانتس النخلة بدبي. وياتي تكريم شاعر الوطن الاماراتي علي الخوار تقديرا للاعمال التي حققت نجاحا ...

أكمل القراءة »

بلاد البراكين.. والمتاحف والحضارة في النمسا.. متحف ثقافة الزواج نموذجا..!! بدل رفو / النمسا

?

بلاد البراكين مصطلح يطلق على المنطقة المكونة من 97 بلدة صغيرة وقرية ومصيف في جنوب شرق النمسا، هذه المنطقة جزء من اقليم شتايامارك. يسمونها بلاد البراكين لكثرة المتاحف والينابيع الساخنة للعلاج والتي تجذب الآلاف من السياح والمرضى وعشاق المدن القديمة فضلا عن المطبخ المحلي، المنطقة تضم بين ثناياها طاقة ونشاطاً حيوياً للحياة ودعوة للتمتع بالطبيعة. يقول البعض عنها بإن التسمية ...

أكمل القراءة »

شهادات ووقائع من ضفاف الذكريات- 13 نساء… وأطر مدنية عراقية، في ذاكرة براغ- رواء الجصاني

رواء الجصاني

نساء ونساء عراقيات … في اطار التجمعات والمهام السياسية والثقافية والاجتماعية العراقية في بلاد التشيك، برز اكثر من دور لناشطات عراقيات في هذا المجال أو ذاك… ولعل من أهم ما تحتفظ به الذاكرة البراغية عن أسماء ونشاطات النسوة العراقيات سيشير إلى الشيوعية والوطنية نزيهة الدليمي، ورفيقاتها بشرى برتو وسعاد خيري ونضال وصفي طاهر… وكذلك: وسن عبد الهادي ونسرين وصفي طاهر ...

أكمل القراءة »

افعى عاجزة عن التهام الابطال – مرتضى ال مكي

مرتضى مكي الجابري

في ليلةٍ ظلماء حالكةٍ تسللت لنا افعى ذو انتقامْ جاءَ بها صديقٌ لنا  لانه لا يعرف معنى الاحترامْ سَلبت، قَتلت، إِستباحت في غفلةٍ من جنودٍ نيامْ نعم نيام لان مسؤولهم إستباح الحرامْ راحت تحصدٌ نفوساً وارواحاً لطالما رأت فيها رفعة ومقام افعى، سوداءٌ ذات رائحةٍ نتنةٍ صنعتها اجنداتَ لا تحب السلامْ لما رأيتها وقفت فجأة يا والدي يا سيدي اين ...

أكمل القراءة »

مبدعون من بلادي .. الشاعر زاهد مرزة حمزة المسعودي – علاء الأديب

%d8%b9%d9%84%d8%a7%d8%a1-%d8%a7%d9%84%d8%a3%d8%af%d9%8a%d8%a8

التقديم: ……. لم ولن تظهر عليه ملامح غير ملامح الأسى ..صورته التي تحمل بين تقاسيمها وجعا عراقيّا معهودا بأهله ليست غريبة عليّ وانأ أحدّق فيها .رسمت على وجهه أوجاع العراق خارطة صارت هوية كل عراقي مخلص محب لوطنه. من خلف تلك الملامح كنت اشعر بأنين الإبداع المنبثق عن روح سجينة خلف غياهب التغييب من جانب وخلف سلطة وقسوة التفاهات التي ...

أكمل القراءة »

الدكتور نوفل ابو رغيف يستعرض منظومة التأخير والهدر الثقافي في العراق ويدعو الى مراجعة حقيقية للمخرجات بعد عقد ونصف من التغيير ، والجامعة المستنصرية ترعى

3

خبركم – سعد محمد الكعبي: في  اصبوحة ثقافية حملت عنوان ( ملامح الثقافة العراقية بين الالتباس والغياب قراءة في ثنائيات الهدر الثقافي بعد التحول الديمقراطي) استضافت كلية الاداب في الجامعة المستنصرية الدكتور الشاعر نوفل ابو رغيف وذلك ضمن منهاجها الدوري وسط حضور ثقافي وسياسي واعلامي واكاديمي وعلى قاعة الاداب. ادار الاصبوحة  الدكتور خالد الشرع, الذي اشرع بنا في بحر من القوافي ...

أكمل القراءة »

الشعر هويتي والعالم وطني الأرحب – أوس حسن

11072065_835411003203471_7318574449988331347_n

لم أكن في حياتي تلميذا ً نجيبا ً للنقاد، والمؤوليين للنص الأدبي، فقد أحببت المشاكسة والتمرد مذ كنت طفلا ً، ورضعت حليب المعاناة والهم الكوني، فقد اتسمت حياتي بقلق وجودي دائم، وبثورة ونفور من كل شيء سائد في المجتمع.كنت أنا ولم أكن الآخرين. وقد أدركت لاحقا ً أن الشعر هو السلاح المعبر عن أحلام الإنسان وتطلعاته وآماله، وهو المعادلة التي ...

أكمل القراءة »

(3) قصيدة (( أفِقْ أيّها الشّعبُ ؟!)) بقلم الشاعر رمزي عقراوي

رمزي عقراوي

أفِقْ !  أيّها الشَّعبُ الصَّموتُ ! ومَزِّقْ غِطاءَكَ الممقوتُ  ؟! أفِقْ ! فإنَّ الصَّباحَ المُطِلَّ –  – سيكشِفُ عنكَ  ظُلمُكَ الممدودُ غامِرْ ! كفى ! سكوتاً – وهُروباً – من الوطن  تَحَمَّلْ !  كفى!  نزوحاً ولُجوءاً  داخلَ الوطن ! لا تُبَعثِرْ عُمْرُكَ هباءاً ؟؟ في خِدمةِ الطّواغيتِ – كفاكَ خِداعاً  وإنتظاراً وذلّةً !  ظَلْ مُقاوِماً –  فقد طالَ ليلُ الجنونْ ...

أكمل القراءة »

النصب على التقريب ..بين الكوفييّن والبصرييّن تقديم : علاء الأديب

%d8%b9%d9%84%d8%a7%d8%a1-%d8%a7%d9%84%d8%a3%d8%af%d9%8a%d8%a8

ورد في لغة العرب وخاصة الكوفيين إعمال اسم الإشارة عمل كان واخواتها في الجملة الأسميّة. فمثلا : هذه الشمسُ مشرقةً وهنا تكون الشمس إسما للتقريب مرفوعا . ومشرقةً خبرا للتقريب منصوبا . وقد وردت مثل هذه الجمل في القرآن الكريم بكثرة.. مثلا: وهذا صراط ربّك مستقيما. ومن الجدير بالذكر بأنّ إعمال اسم الإشارة عمل (كان واخواتها )عند الكوفيين مشروط بشروط ...

أكمل القراءة »